يتمُّ هذا الإجراءُ في عيادة خارجية عادة، ممَّا يعني أنَّ المريض سيكون قادراً على العودة إلى المنزل بعد ساعات قليلة من الفحص.