إن الهواء الذي نتنفسه يحتوي على كائنات حيّة دقيقة. يقوم جهازنا المناعي بحماية الرئتين من العدوى بمحاربته لمعظم هذه الكائنات من فيروسات وجراثيم. ولكن بعض هذه الكائنات تتمكن أحياناً من التملّص من الجهاز المناعي وتستقر في الرئتين. وعندما يحدث ذلك، يمكنها أن تسبب التهاباً في الرئتين.