بشكل عام، يقوم الأهل بختان ابنهم لأسباب دينية أو من أجل النظافة الشخصية أو العناية الصحِّية الوقائية. وفي كانون الأوَّل/ديسمبر من عام 2006، قدَّمت دراسةٌ عالمية كبيرة الدليل على أنَّ الختان آمنٌ وفعَّال في الحدِّ من الإصابة بالإيدز.