بالرغم من أن كلاً من هذه الأمراض نادرة في حد ذاتها، ولكنها مجتمعة تصيب طفلاً من كل 1500 طفل. من الممكن أن تؤدي هذه الأمراض إلى مشاكل صحية إذا لم تعالج، مثل ضعف النمو والتخلف العقلي ومن الممكن أن تؤدي إلى وفاة الطفل.